الوقاية من مرض القولون وأعراضه وأفضل طرق علاجه

محتويات الموضوع :


    الوقاية من مرض القولون وأعراضه وأفضل طرق علاجه  انتشر مرض القولون بين كثير من الناس كثيرا في الفترات الأخيرة حيث نجد معظمنا يشكو من عدة آلام في مناطق معينة من البطن عقب وجبات الطعام المختلفة وتتكرر هذه الآلام في أوقات مختلفة من اليوم والذي لا تنفع معه العلاجات المسكنة ليتفاجأ المريض بعد ذلك بإصابته بمرض القولون  لكن ذلك لا ينفي أن هناك العديد من العلاجات سواء أعشاب طبيعية أو أدوية بالإضافة إلى بعض العادات الغذائية الصحية التي يلتزم بها مريض القولون يجعل من مرض القولون صديقا لصاحبه طوال الوقت.

    التعريف بمرض القولون

    القولون هو جزء من الجهاز الهضمي، ويصاب الإنسان بمرض القولون عند استمرار التعرض للانفعالات وعدم الاهتمام بتناول غذاء صحي والإكثار من اللجوء للوجبات السريعة والأطعمة التي تحتوي علي كثير من التوابل والمواد الحارة مما يسبب تهيجا في القولون يؤدي لإصابة صاحبه بمرض القولون وغالباً يصاب كثير من الناس بمرض القولون لفترات طويلة ولا يعرفون أنهم مصابون به إلا بعد مدة من استمرار أعراض مرض القولون وزيادة حدتها، كذلك فإن هناك أعراضا لمرض القولون يعرف بها المريض أنه مصاب به إذا ما أصابه أكثر من عرض منها في ذات الوقت، وكلما اكتشفت إصابتك بمرض القولون مبكرا كلما كان أفضل وأسرع في العلاج، وغالباً لا يكون هناك علاج جذري لمرض القولون
    أضرار الألعاب الإلكترونية علي العقل وتأثيرها علي الطفل

    الأعراض التي نتعرف بها علي مرض القولون

    الإنسان المصاب بمرض القولون يعاني من عدة آلام وأعراض تدل علي إصابته بمرض القولون، وهي:-
    • الإمساك المستمر والذي يعاني منه المريض لمدة طويلة.
    • الشعور ببطن منتفخ طوال الوقت.
    • شعور مريض القولون بتصلب منطقة البطن بشكل مستمر وكأنها كرة متصلبة.
    • كثرة تكون الغازات لمعظم الوقت وخاصة بعد كل وجبة.
    • قد يعاني مريض القولون أيضاً من إسهال بعد كل مرة يتناول فيها الطعام.
    • دائما ما يصاحب مرض القولون صدور أصواتا في منطقة البطن لمعظم الوقت.
    • يشعر مريض القولون في آلام في أعلي اليمين للبطن، وأحيانا تكون الآلام في أعلي اليسار للبطن.
    • يشعر مريض القولون بمغص والي غالباً ما يزول بعد ذهابه للحمام.
    • أيضاً قد يشعر الإنسان برغبته في الذهاب للحمام للتغوط، لكن ذلك لا يتجاوز الشعور حيث يكون المريض بغير حاجة في الأساس للذهاب الحمام وإنما مجرد شعور كاذب.
    • كذلك يشعر الإنسان المصاب بمرض القولون بأنه متعب طوال الوقت.

    علاج مرض القولون

    ذكرنا سابقاً بأن مرض القولون من الأمراض التي يمكن أن تصبح صديقة للإنسان؛ إذ أنه يصعب إيجاد علاج جذري له ولكن من الممكن أن تنتظم علي العلاجات والأنظمة الغذائية الصحية كذلك تجنب الانفعالات والتعرض للضغط النفسي الشديد.

    علاج القولون بالأدوية

    يفضل متابعة المريض مع الدكتور والانتظام علي الأدوية والعلاجات التي ينصح بها الطبيب للتخفيف من اضطرابات القولون بالإضافة إلى علاجات للإمساك والإسهال.

    النظام الغذائي الصحي لعلاج مرض القولون

    • يفضل أن يتناول مرضي القولون الأطعمة الغنية بالألياف والتي تساهم كثيرا في حل مشكلة الإمساك.
    • تجنب تناول أي وجبات سريعة وقلل قدر استطاعتك من المقليات، وتناول الأطعمة المسلوقة أكثر من غيرها من المسبكات، وقلل من استعمال السمن في الطهي قدر إمكانك.
    • أكثر من شرب الشاي الأخضر والينسون، وكذلك النعناع والشمر والكراوية، فلهم مفعول مهدئ رائع للقولون، لذلك تناول مغلي أي من الأعشاب السابقة طوال اليوم حتي تشعر براحة من آلام القولون طوال اليوم.
    • تجنب حسبما تستطيع أي انفعال أو عصبية.
    • لا تتناول الأطعمة الصعب مضغها فهي سوف تؤثر كثيرا علي تهيج القولون.
    • ابتعد عن أي اطعمة تحتوي علي البهارات الحارة والشطة فهي تثير القولون وتسبب آلاما فيه تستمر ساعات بعد تناول هذه الأطعمة.
    شاهد المزيد :. مراحل تكوين ونمو الجنين بالتفصيل والصور

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية