أسباب انتشار الفاحشة في المجتمعات الحديثة

محتويات الموضوع :


    للأسف أصبح انتشار الفاحشة داخل المجتمعات أشد خطورة عليها من الأمراض الفتاكة، وعلي الرغم من انتشار التكنولوجيا ومظاهر التقدم المختلفة في المجتمعات، إلا أن ضريبة هذا التقدم والانفتاح لم تكن سهلة، فقد أساء الناس فهم التقدم والحضارة واستخدموا التكنولوجيا في أسوأ الأغراض فكانت المفاجأة الأكثر سوءا وهي انتشار الفاحشة داخل المجتمعات، ونتعرف اليوم في موقع الفهرس علي أكثر الأسباب التي أدت إلى انتشار الفواحش في المجتمعات الحديثة في محاولة منا لإزالة هذه الأسباب والتخلص منها.

    الاختلاط بين النساء والرجال

    يعد الاختلاط بين الجنسين من أخطر أسباب انتشار الفاحشة في المجتمعات الحديثة والتي لا تمنع الاختلاط ولكن تساعد عليه وتعتبر تحريم ومنع الاختلاط من مظاهر التخلف في المجتمع، ولكن الحقيقة أن الاختلاط (الغير مشروع) يزيل الحياء والحشمة بسبب التساهل الذي يحدث في ذلك النوع من الاختلاط، ومن صور الاختلاط الغير مشروع خلو الرجل بامرأة أخيه ووجود الشباب والفتيات معا في نفس المكان كالنوادي والجامعات.

    عدم غض البصر

    يعد إطلاق البصر من أكثر الأشياء التي تورث حسرة وسوادا في قلب الإنسان، فكثرة النظر لما حرمه الله سبحانه وتعالى هو من أخطر أسباب انتشار الفاحشة وذلك مثل النظر للنساء والصور العارية والدخول إلى المواقع الإباحية، وبعض قنوات الفضائيات التي تعرض الكثير من الأفلام والصور مما يثير الشهوة في نفس الناظر إليها وهي بداية طريق الفاحشة، وقد أمر الإسلام كل من المرأة والرجل بغض البصر والمحافظة علي النفس من الوقوع في فخ هذه القنوات والمواقع الخبيثة التي تعمل علي نشر الفاحشة والرذيلة علنا.
    هل عاش الإنسان في عصر الديناصورات وما شكل الديناصورات الحقيقية

    التبرج

    إن كان الرجل مأمورا في الإسلام بغض البصر فالمرأة كذلك مأمورة بالحجاب وعدم التبرج، ولعل انتشار الفاحشة في المجتمع كانت بدايته تبرج بعض النساء وعدم التزامهن بالحجاب وخروجهن بملابس ضيقة ومعطرة، مما جعل غض البصر بالنسبة للرجال أمرا أكثر مشقة وصعوبة علي أنفسهم (ولكن ذلك لا يبرر عدم غض البصر عند الرجال بالتأكيد)

    صدور الفتوى من غير أهلها

    للأسف هناك الكثير من الناس داخل الكثير من المجتمعات قد جعلوا أنفسهم أهلاً للفتوي وصاروا يفتون للناس فيما ليس لهم به علم، فذهبوا يحللون ويحرمون كيف شاءوا، وقد حذر منهم عمر بن الخطاب حين قال " إياكم وأصحاب الرأي فإنهم أعداء السنن...استحيوا حين سئلوا أن يقولوا لا نعلم، فعارضوا السنة برأيهم، فإياكم وإياهم"

    التفكك الأسري وعدم وجود رقابة على الأبناء

    كلما ساد جو الانهيار الأخلاقي وعدم الرقابة علي أفرادها كلما كان المجتمع أكثر تفلتا وانحلالا، وللأسف كثيرا ما نري الوالدين غير متفرغين للأبناء ورعايتهم، فتري الفتاة تخرج متبرجة لأماكن الاختلاط المختلفة، وتري الشاب يقضي جل وقته مع رفقاء السوء ولا يدري أي من الوالدين ماذا يفعل الأبناء أو أين يقضون أوقاتهم طوال الليل والنهار.

    صحبة السوء

    لا يوجد شيء أخطر علي المرء أكثر من رفقاء السوء والذين تكثر في جلساتهم الفواحش ويساعدون على نشرها وتعليمها لبعضهم البعض، الأمر الذي يجعل من انتشار الفاحشة في المجتمع شيئا يشبه انتشار النار في الهشيم، كما أن رفقاء السوء يشكلون العائق الأكبر أمام الإنسان عندما يحاول الإصلاح من نفسه والعدول عن هذا الطريق والذي تكون نهايته الدمار والهلاك للفرد والمجتمع.

    المواقع الإباحية

    تعتبر المواقع الإباحية والفضائيات والمجلات التي تعرض صور خليعة من أكثر أسباب انتشار الفاحشة بين أفراد المجتمع والتي تعرض الكثير من الصور الخليعة والأفلام الخبيثة بضغطة زر فقط في أي مكان ووقت، ولذلك لابد من منع هذه المواقع والقنوات وحظر نشرها لئلا يغرق المجتمع كله في غياهب الفاحشة.

    عدم استطاعة الزواج

    تعتبر صعوبة الزواج بسبب كثرة التكاليف التي تقع علي عاتق الشباب اليوم من أكثر أسباب اتجاههم نحو الزنا والفواحش ( إلا من رحم ربي)  ولذلك قد أمر النبي صلى الله عليه وسلم الشباب الذين لا يستطيعون الزواج بالصيام لإطفاء الشهوة بداخلهم.
    اعرف اكثر :. آداب وشروط وأوقات الدعاء المستجاب

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية