ما هو الإدراك وما هي أنواعه

محتويات الموضوع :


    ما هو الإدراك ؟، في الحقيقة أن الإدراك له الكثير من التعريفات المختلفة وذلك وفقًا لما جاء بعلم النفس التعريف الرئيسي له أنه تلك العملية العقلية والتي من خلالها يتعرف الفرد على ما به من محيط خارجي، وذلك من خلال ادراكه للمنبهات الخارجية عن طريق حواسه ليتم فيما بعد تفسيرها وفقًا للاتجاهات الذاتية لكل فرد، أما عن باقي تعريفات الإدراك سيقدمها لكم موقع الفهرس خلال السطور القليلة القادمة.

    ما هو الإدراك

    عن باقي تعريفات الإدراك وفقًا لعلم النفس فتتمثل في:
    • التعريف الأول، يعد واحد من العمليات النفسية التي من خلالها يتعرف الفرد على مختلف الأمور من المثيرات، الأفراد، الأشياء، وأيضًا فهم وإدراك ما بها من معاني ودلالات، وذلك من خلال عملية تنظيم للمثيرات الحسية ومن ثم تفسيرها لتكون في هيئة وحدات مستقلة تضم المعاني المختلفة.
    • ووفقًا لما تم تحديده من تعريف الإدراك الشامل فهو تلك العملية العقلية النفسية التي من خلالها تقدم المساعدة للإنسان على التعرف ما يدور حوله من عالم خارجي، وبالتالي الوصول إلى دلالات الأشياء ومعانيها من خلال عملية التنظيم للمثيرات الحسية، وبالتالي تفسيرها وصياغتها لوحدات لها معنى.
    شاهد المزيد :. أغرب عادات المصريين القدماء التي لا تعرفها

    ما هي أنواع الإدراك

    أنواع الإدراك تنقسم إلى نوعين وهما الإدراك الحسي والإدراك العقلي، وإليكم التعريفات الخاصة بهم بالتفصيل.

    الإدراك الحسي

    • الإدراك الحسي يعرف على أنه استخدام المنبهات الحسية والتي تصدر عن مختلف المثيرات الخارجية والتي يتم استقبالها من خلال الأعصاب الحسية الموجودة بالجسم.
    • الإدراك الحسي يتم من خلال تحفيز الأعضاء الحسية من خلال المنبهات والمثيرات الخارجية، حيث يتم ترجمة الإحساس الخارجي إلى مدركات وذلك من خلال ما يكون لدى الفرد من خبرات وتجارب سابقة، بمعنى أن عملية الإدراك المثيرات الحسية يكون معتمد على المخزن في الذاكرة في السابق من خبرات ومعارف.
    • والبعض يرى أن الإدراك الحسي عملية في غاية التعقيد بل هي بالغة التعقيد، فهي تداخل مه كلًا من التذكر، الانتباه، اللغة، الشعور، الوعي.
    • ما هو الإدراك الحسي من وجه نظر بعض علماء النفس هو الشعور بكل ما هو مادي، فهو يشتمل على الإدراك المادي بكافة مساميته من مختلف المعاني والأشكال التي تحكم المثيرات المادية المختلفة.
    • ومن خلال التعريف المجمل للإدراك الحسي هو نقل مختلف العناصر الأولية الخاصة بالشعور من خلال إيصال المنبهات من أعضاء الحس المختلفة عن طريف الأعصاب الحسية ومنها إلى الدماغ.

    الإدراك العقلي

    ما هو الإدراك العقلي، من خلال عدة مفاهيم سنذكرها تتعرف عزيزنا القارئ على الإدراك العقلي وستدرك الفرق جيدًا بين كلًا من الإدراك الحسي والإدراك العقلي والتي تتمثل في:
    • الإدراك العقلي هو فهم واستيعاب لكلًا من الحقائق، المفاهيم، المسلمات، المعاني الكلية، المنطق، الحياة، فكل ما سبق ذكره ما يميز الإنسان عن غيره من باقي الكائنات الحية الأخرى.
    • الإدراك العقلي يكون نابع من العقل ولهذا هو وحده المسؤول عن تكوين كل المفاهيم العامة سواء تلك المجردة لتكون بعيدة عن المفاهيم العامة المحسوسة.
    • يُطلق على الإدراك العقلي أيضًا "الحس الباطن" ويُطلق عليه أيضًا "الوجدانية الداخلية".
    • الإدراك العقلي هو تلك العملية العقلية والتي تعتمد على العقل في المقام الأول من أجل استخراج المعاني الكلية المجردة من الصورة الخيالية والتي تكون نتاج عن كلًا من الإدراك الحسي والصور الحسية.
    سواء أكان الإدراك عقلي أم حسي فإن عملياته جميعها تعتمد على العمليات العقلية "المعقدة" نظرً لتداخل بها الكثير من العوامل سواء أكانت داخلية أم خارجية والتي لها أكبر الأثر في "عملية الإدراك".

    هناك تعليق واحد:

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية