حكاية سور الصين العظيم بين الواقع والأسطورة

محتويات الموضوع :


    يعد سور الصين العظيم من أشهر مزارات الصين السياحية والتي تجذب عدد هائل من الزوار كل عام، وعند الحديث عنه يميل ذهن المستمع إلي أن هذا السور هو شيء أقرب للأسطورة منه للواقع، واليوم من خلال موقع الفهرس نتعرف علي حكاية سور الصين العظيم الرائع، وما هو سبب بناءه؟ وكم يبلغ طوله؟ وكم استغرق بناءه؟ والعديد من التفاصيل الأخرى حول هذا السور العظيم سيتم ذكرها إن شاء الله خلال هذا المقال.

    سور الصين العظيم

    • يمتد سور الصين العظيم علي كل من حدود الصين الشمالية وحدودها الشمالية الغربية، فيبدأ السور من "تشنهوانغتاو" من البحر الأصفر وتحديداً خليج بحر بوهاي في الشرق، وحتي "غاوتاي" بمقاطعة غانسو غرب الصين، ولاحقا تم بناء سور آخر يمتد ناحية الجنوب من بكين إلي منطقة هاندن.
    • ويرجع تاريخ بناء هذا السور إلي القرن الثالث الميلادي وذلك بأمر من الملك تشين شي هوانغ ( أول ملك تم تنصيبه علي الصين المتحدة) بهدف حماية حدود الصين الشمالية من أي هجوم يأتي من جهتها.
    •  كذلك فقد ساد اعتقاد لدى الصينين قديما بأن الشياطين لا تحب السير في خطوط مستقيمة، ولذلك تم بناء السور بشكل متعرج بغرض طرد الشياطين أيضاً.
    شاهد أيضا :. أقوى وأشجع فرسان العرب قديمًا
    أسباب وأضرار ظاهرة الاحتباس الحراري

    مراحل بناء سور الصين العظيم

    • تم بناء السور علي عدة مراحل تمثلت كل منها في سلالة من السلالات المتعاقبة علي حكم الصين عبر العصور المختلفة، حيث قامت كل سلالة  ببناء جزء من السور حتي أصبح سور الصين العظيم في الصورة التي نراه عليها اليوم.
    • ويبلغ طول سور الصين العظيم ٢١,١٩٦,١٨ كيلومتر، وقد استغرق بناءه أعوام طويلة جداً وذلك بداية من ٢٠٦-٢٢١ ق.م وحتي عام ١٣٦٨- ١٦٤٤م، وبالنسبة للسور الموجود حالياً، فإن معظمه يرجع إلي السور الذي بنته السلالة "مينغ" والتي حكمت الصين قديما في الفترة ١٣٦٨- ١٦٤٤م، وقد استغرقت تكملة بناء السور خلال حكمهم ما يزيد عن مائة عام.
    • ويتكون سور الصين العظيم من مجموعة من الأسوار المبنية بشكل متوازي، والتي استغرق بناؤها ٢٠٠٠ عام تقريباً في المناطق الواقعة جنوب منغوليا وشمال الصين، ويعتبر الجزء المبني من السور خلال حكم سلالة مينغ هو أقوى أجزاء سور الصين العظيم وأكثرها ثباتا، أما الأجزاء المتبقية من السور فأغلبها يوجد بها حفر وخنادق، كما أن معظم أجزاء السور تعرض للتلف. 
    • كذلك يتكون السور من العديد الثكنات وأبراج المراقبة والحصون، كما يوجد به قناة وظيفتها تصريف مياه الأمطار الساقطة علي قمته.

    الطول الحالي لسور الصين العظيم

    نتيجة تدمير معظم أجزاء السور خلال السنوات الماضية، فإن طول السور أصبح أقل بكثير مما كان عليه عند البناء، وهناك اختلاف في تحديد الطول الحالي للسور، فقد أجمع بعض المؤرخين علي أن طول السور الحالي يبلغ ٨٨٥٠ كم، ومنهم من اتفق علي أنه يبلغ حالياً ٦٧٠٠ كم، وعند القيام بحساب الأجزاء التي قد تدمرت من السور يصبح طوله ٢١,١٩٦ كم.
    ويتراوح ارتفاع السور من ٥-١٧ متر، أما العرض فيتراوح ما بين ٥-٧ أمتار.

    قيمة سور الصين العظيم وأهميته

    يعتبر سور الصين العظيم من أكثر البناءات التاريخية روعة، وقد كانت له قيمة كبيرة في الجانب العسكري عند الصين قديما لكونه حصنا منيعا للصين من الهجمات التي كانت تأتيهم من جهة الشمال، واليوم يعتبر سور الصين العظيم من أهم مواقع التراث العالمية، كما تم اختياره في عام ٢٠٠٧م ليكون واحداً من عجائب الدنيا السبع الجديدة، كذلك فإن هذا السور هو البناء البشري الوحيد الذي يمكن لنا أن نراه من الفضاء.
    شاهد المزيد :. حكاية قصر عابدين أشهر القصور المصرية

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية