أهمية وفضل أداء الصلاة في وقتها

محتويات الموضوع :


    إن أول ما يُسأَل عنه العبد يوم القيامة هو الصلاة فهي ركن أساسي من أركان الإسلام ويتوقف عليها بقية الأعمال الصالحة الأخرى فإن صلحت الصلاة صلح سائر عمل المرء وأداء الصلاة في وقتها يعتبر من أحب الأعمال إلى الله سبحانه وتعالى كما يعتبر من الأشياء التي تبرهن على صلاح العبد وإيمانه، واليوم عزيزي متابع موقع الفهرس سوف نتعرف على فضل وأهمية أداء الصلاة في وقتها وأهم النصائح العملية التي تعين العبد على أداء الصلاة في وقتها.

    فضل أداء الصلاة في وقتها

    أداء الصلاة في وقتها من أحب الأعمال إلي الله عز وجل، فالإنسان المؤمن هو من يترك العمل الذي يقوم به (أيا كان) ليلبي نداء الله سبحانه وتعالي له عند الآذان، ولا يمكن حصر فوائد وأفضال أداء الصلاة في وقتها، والتي من أهمها:
    • أداء الصلاة في وقتها هو أحب عمل إلي الله سبحانه، ويليه بر الوالدين ثم الجهاد في سبيل الله، وذلك وفقاً لما جاء في الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم عندما سأله عبدالله بن مسعود رضي الله عنه، عندما سأل النبي عن أحب الأعمال إلى الله، فأخبره أداء الصلاة على وقتها، ثم بر الوالدين ثم الجهاد في سبيل الله.
    • أداء الصلاة في وقتها هي من علامات الإيمان، قال تعالي: " إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتا"
    • أداء الصلاة في وقتها تبعث في داخل الإنسان شعوراً رائعاً بالراحة النفسية والهدوء والاستقرار النفسي.
    • الإنسان الذي يحافظ على أداء الصلاة في وقتها، غالباً لا يشكو من تأخر الرزق في حياته.
    • أداء الصلاة في وقتها من أهم أسباب التوفيق والنجاح في كافة أمور الحياة.
    • الصلاة في وقتها تضبط بداخل جسم الإنسان الساعة البيولوجية وتنظم عملها، بالإضافة إلى ضبط الجهاز العصبي والتخفيف من حدة التوتر والضغط النفسي.
    • عند الحفاظ على أداء الصلاة في وقتها يتم تنظيم إفراز هرمون يُدعي "الأدرينالين" وذلك بحسب أوقات الصلوات الخمسة.
    • أداء صلاة الفجر في وقتها يقي الإنسان من أخطر أمراض العصر ( انسداد الشرايين) فقد اكتشف العلماء أنه عندما ينام الفرد لفترة طويلة، ينخفض معدل جريان الدم، وعندما ينام الإنسان طوال الليل وحتى الصباح أو النهار، فإنه يكون أمام خطر كبير وهو حدوث جلطة ( يرجح العلماء حدوثها في الساعة الثامنة صباحاً لأنه أخطر وقت لحدوث الجلطات) وتعتبر صلاة الفجر في وقتها هي خير واقي من ذلك المرض الخطير؛ وذلك بسبب قيام الإنسان بالاستيقاظ وبذل مجهود في ذلك الوقت من اليوم.

    ذكر فضل أداء الصلاة على وقتها في القرآن الكريم

    أمر الله سبحانه المؤمنين في أكثر من موضع في القرآن الكريم بأداء الصلاة في وقتها، ومن بين تلك الآيات:
    بسم الله الرحمن الرحيم
    • " حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطي وقوموا لله قانتين" (سورة البقرة، ٢٣٨).
    • " إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتا" (سورة النساء، ١٠٣).
    • " وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر" " وأن أقيموا الصلاة واتقوه وهو الذي إليه تحشرون" ( سورة الأنعام، ٧٢).
    • " وهم على صلاتهم يحافظون" (سورة الأنعام، ٩٢).
    • " والذين هم على صلواتهم يحافظون" (سورة المؤمنون، ٩).
    • " وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل" (سورة هود، ١١٤).
    • " يا أيها الذين آمنوا إذا نُودِيَ للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلي ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون" ( سورة الجمعة، ٩).
    صدق الله العظيم

    نصائح للمساعدة في أداء الصلاة في وقتها

    • الإكثار من ذكر الله سبحانه وتعالى والاستغفار؛ فلا شيء يحرم الإنسان من أداء الصلاة في وقتها مثل الذنوب.
    • الدعاء بأن يوفقك الله لأداء الصلاة في وقتها، فهي خير عظيم لا يُوفق إليه الكثير.
    • الحرص على معرفة أوقات الصلاة، وضبط منبه على كل وقت من أوقات الصلوات الخمس.
    • الصحبة الصالحة هي خير معين على أداء الصلاة في وقتها، وكذلك الكثير من الأعمال الصالحة.
    • ضبط وترتيب المهام اليومية وكذلك النوم، علي مواعيد الصلوات الخمس، فالنوم مبكراً يضمن لصاحبه الحفاظ علي أداء صلاة الفجر في وقتها.
    طالع المزيد :. نواقض الوضوء على المذاهب الأربعة بالتفصيل

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية