دور الأصدقاء وتأثيرهم في اختيار السلوك الشخصي

محتويات الموضوع :


    سلوك الفرد الشخصي هو البصمة التي تظهر تعامل الشخص وتفاعله مع الأشخاص الأخرين، وهنالك من الأشخاص ما يتبعون في حياتهم السلوك الإيجابي، إذ انهم يكون بإمكانهم تحقيق كافة أهدافهم التي قد تم واضعها في حياتهم بالأسلوب والشكل الفعال الناجح، ونجد علي الجانب الآخر بعض الأشخاص الذين يتبعون في حياتهم السلوك السلبي، وأتباعاً لذلك السلوك دائماً ما يعمل علي تحقيق الفشل لهؤلاء في تحقيق أهدافهم التي تكون متعلقة بحياتهم، بالإضافة إلى عدم قدرتهم على الانخراط والتفاعل مع الآخرين.


    تأثير الأصدقاء في السلوك الشخصي

    يتم تحديد السلوك الشخصي لأي فرد من خلال المحيط الذي ينشأ فيه، فلكل عنصر في ذلك المحيط له تأثيره في السلوك الشخصي بالفرد، ويبدأ تكوين السلوك الشخصي أولاً من الام والأب، ثم المحيط الأسرى، ثم الشارع، والأصدقاء، والمدرسة والجماعة، وكذلك أيضاً التلفاز، ومواقع التواصل الاجتماعي، ولكننا سنتطرق في ذلك المقال ومن خلال موقع اليوم المفتوح إلى دور الأصدقاء ومدى تأثيره في السلوك، فلذلك الموضوع أهمية كبيرة لكافة الأفراد في المجتمع.
    خطوات المنهج العلمي واستخدامه في الحياة

    • التأثير الإيجابي

    • عندما يتقابل الشخص بالأصدقاء الذين يتمتعون بصفات حميدة، وملتزمين بالجوانب الأخلاقية والدينية، يكون لهم تأثير إيجابي على ذلك الشخص، عندما يقوموا بإرشاده إلى طريق الحق والاستقامة، وحثه على اتباعه إلى السلوك الصحيح في كافة أمور حياته، بالإضافة إلى أنه مجرد الاختلاط بهؤلاء الأصدقاء او بمن هم مثلهم، فسوف يكتسب سلوكياتهم منهم وطباعهم وطريقة عيشهم في الحياة.
    • وسيسعي جاهداً بكافة الوسائل والطرق لأن يتحلى بأخلاقهم وبعكس كل ذلك عندما يصادق الشخص أصدقاء لا يمتلكون سلوكيات حميدة، ويمتلكون صفات غير أخلاقية ومقصرين في العبادات والجوانب الدينية، فينتج عن ذلك التأثير السلبي على ذلك الشخص وعلى سلوكياته، مما يجعله يكتسب صفات سيئة من هؤلاء الأصدقاء الذين يرافقهم، ومن  الجانب العلمي والدراسي، فعندما يرافق طالب العلم في الدراسة الأصدقاء المتفوقين، فتأثر هذه العلاقة علي الطالب بشكل إيجابي، وتكون بمثابة حافز كبير له وتشجعه على العمل و الاجتهاد، والمثابرة، والقدر على منافستهم وتحسين مستواه والحصول على أحسن الدرجات.
    • وينطبق عكس ذلك أيضاً عندما يرافق الطالب الأصدقاء المقصرين والمهملين في دراستهم، بجعله يهمل واجباتهم وأعماله التي يجب عليه القيام بها سواء الدراسية أو في حياته العامة ، مما يأثر عليه بالسلب.

    • التأثير السلبي

    • يتأثر الأصدقاء ببعضهم البعض تأثيراً كبير من خلال ممارساتهم للعادات السيئة التي يمارسونها في الحياة، كشرب الكحول، والتدخين، والإدمان على المواد المخدرة وغيرها من بعض العادات والممارسات السيئة، فعندما يقوم اي شخص بمرافقة هؤلاء الأصدقاء او من هم مثلهم فسرعان ما يقلدهم ويصير مثلهم في إتباع وممارسات تلك العادات السيئة والتي تكون منبوذة من كافة أفراد المجتمع، والتي يترتب عليها التأثير السلبي في حياة الشخص وصحته البدنية والعقلية.
    • ويكون عكس ذلك تماما عندما يقوم الفرد بمرافقة أصدقاء يتحلون بصفات حميدة وعادات سليمة ويسلكون الطريق الصحيحة في حياتهم، كالالتحاق بدروس تثقيفية ودينية، وممارسة الرياضة والتمارين، وتناولهم الواجبات المتوازنة والصحية، وغيرها من بعض العادات والممارسات الإيجابية، التي يقوموا بها، كل ذلك يأثر في الفرد ويجعله يتنافس معهم حتى يقوم بممارسة تلك العادات الحميدة، التي تعود على حياتهم بالنفع والفائدة.
    طالع المزيد :. كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية