قبيلة الهيمبا الإفريقية أغرب قبيلة في العالم

محتويات الموضوع :


     تعتبر قبيلة الهيمبا إحدى أغرب القبائل الموجودة في إفريقيا بل والعالم ككل حيث تسيطر الغرابة علي كل تفاصيل حياة هذه القبيلة البدائية سواء في طريقة المعيشة والغذاء أو الملبس والزينة وكذلك في قوانينهم الغريبة والموضوعة من قبل زعماء قبيلة الهيمبا بغرض تطبيقها علي جميع أفراد القبيلة.

    التعريف بقبيلة الهيمبا

    •  يرجع أصل قبيلة الهيمبا إلي جماعة "الهيريرو" والذين هاجروا قديما من شرق إفريقيا واستقروا في مناطق "ناميبيا" ومازالت حتى الآن هناك وتحديداً في الشمال بمنطقة كينيني الموجودة بصحراء أوكالند حيث يعتمدون علي تربية المواشي والصيد في معيشتهم.
    •  ويصل تعداد قبيلة الهيمبا في آخر إحصاء لها لحوالي ٥٠ ألف فرد متفرقين في مناطق متعددة وتتحدث الهيمبا لهجة تسمي " أوجتي هيمبا" وهي ضمن لهجات شعب الهيريرو،
    •  كذلك فإن الهيمبا لها ديانة تعبد فيها "الموكورو" وهو في اعتقادهم إله يتصلون به عن طريق أرواح أجدادهم الذكور ويقوم زعيم القبيلة بإعداد الصلاة حول نار تسمي عندهم بالنار المقدسة ويهتم بها دائما زعيم القبيلة كمهمة من مهامه الرئيسية داخل القبيلة.
    • وقد مرت قبيلة الهيمبا بتاريخ مليء بالحوادث والكوارث مثل القحط والجفاف والحروب والصراعات خاصة خلال فترة حرب الاستقلال في ناميبيا بالإضافة إلى وجود حروب داخلية مع دولة أنجولا كما تعرضت لحملات إبادة جماعية من الألمان الذين استعمروا هذه المنطقة.
    طالع ايضا :. أغرب 10 حقائق عن شعب الفايكنغ الأسطوري

    الأساطير العربية القديمة المخيفة

    عادات وتقاليد قبيلة الهيمبا العجيبة

    حافظت قبيلة الهيمبا علي عاداتها وتقاليدها الغريبة بالإضافة إلى انعزالها عن العالم، كل ذلك أثر في استمرار حياة الهيمبا إلي الآن بشكل بدائي وهو أحد الأسباب التي جعلت القبيلة مزارا سياحيا من قبل السياح من كل بلاد العالم.

    المرأة في الهيمبا

    • تقوم النساء في قبيلة الهيمبا بأدوار هامة مثل جلب المياه من الأنهار، وإحضار الحطب، وتربية وحلب المواشي وبناء المنازل وكل ذلك إلي جانب تربية الأطفال وتقوم النساء بكل هذه المهام بالتعاون فيما بينهن حتى تربية الأطفال والتي قد تتبرع امرأة بتربية أطفال امرأة أخرى بجانب أطفالها.
    • وعند بلوغ الفتاة تحتفل بها قبيلتها في المكان المقدس الخاص بالقبيلة وسط الأجداد وتأتي إليها صديقاتها وقريباتها بالهدايا لتهنئتها ببلوغها للسن الذي يمكنها الزواج والإنجاب فيه.
    • وتهتم النساء في قبيلة الهيمبا بتحضير دهان لحمايتهن من أشعة الشمس الحارقة وتفادي الحشرات حيث يمزجن أكسيد الرصاص مع دهن الماعز وبعض النباتات وبعض الروائح العطرية الجيدة وخلط كل ذلك معا وذلك سبب إعطاء بشرتهن اللون الأحمر والذي يشير عندهم لبركة الأرض التاريخية التي يسكنون فيها وكذلك يشير اللون الأحمر عندهم إلي دم الإنسان وهو رمز للحياة واستمراريتها.
    • وعند حمل المرأة وقرب موعد ولادتها تقوم بترك القبيلة وبرفقتها اثنتين من النساء لتلد خارج القرية وتعود حاملة طفلها ليبدأ الاحتفال بطهوره هناك.
    • وبالنسبة للشعر فلكل سن عند النساء تسريحة مختلفة عن الأخرى فتري النساء يقمن بجدل شعورهن وصبغها بالدهان الذي يصنعنه من أكسيد الرصاص ودهن الماعز ليصبح بلون أحمر مماثل للون أجسادهن الموضوع عليها نفس الدهان ويختلف عدد الضفائر علي حسب حالة المرأة الاجتماعية فالفتاة الصغيرة لها ضفيرتان منسدلتان فوق جبينها بينما الفتاة الراشدة يزداد عدد ضفائرها عن الفتاة الصغيرة بينما تملك المتزوجة تاجا علي رأسها.
    • ويرتدي الرجال والنساء في قبيلة الهيمبا ملابس عارية الصدور وتنورة قصيرة  مصنوعة من جلود الماعز وتصنع النساء من العظام وجلود الحيوانات والنحاس زينة لهن كما أنهن يرتدين الخلخال لحمايتهن من لدغة الحشرات السامة وعند الزواج تزيل أم العروس الخلخال الموجود في القدم اليسرى لعام كامل.

    الرجال في قبيلة الهيمبا

    • غالباً لا يتواجد الرجال كثيرا في قبيلة الهيمبا بل يذهبون للبحث عن العمل أو شرب الخمر كما أنهم لا يكتفون بزوجة واحدة وإنما يملكون عدة زوجات وكثير من الأطفال.
    •  ويمتلك الرجال قبل البلوغ ضفيرة واحدة تنسدل علي الجبين وعند البلوغ يوجهون هذه الضفيرة للخلف علي شكل الذيل وبعد زواجهم يضعون عمامة تغطي الشعر كما أنهم لا يقومون بصبغ شعورهن مثل النساء.
    طالع المزيد :. حقيقة مكان غرق فرعون وجنوده بالتفصيل

    قصة النداهة وهل هي حقيقية

    نساء الأمازون المحاربات في الأساطير الإغريقية

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية