نساء الأمازون المحاربات في الأساطير الإغريقية

محتويات الموضوع :


     نساء الأمازون المحاربات هم مجموعة نساء قررن التخلي عن الرجال ولم يكتفوا بالتخلي عنهم فقط بل اعتبروهم أعداء لهم فكانوا المجتمع الأول من نوعه الذي يمارس التمييز بين الرجال والنساء فعلى مدر التاريخ وبعد البحث توصلنا إلى أنهم أول مجتمع بالفعل يقوم بالتفرقة بين الرجال والنساء.


    قبيلة نساء الأمازون المحاربات أسطورة أم حقيقة

    • في تلك القبيلة النسائية بلغ العداء بينهم وبين الرجال أشده، لدرجة أنهم قاموا بارتداء الملابس الحربية ليقاتلوا أعدائهم من الرجال وكان قتالهم وحشيًا كأن من يقوم بالقتال رجال وليسوا نساء.
    • البعض أعتبر قبيلة نساء الأمازون أسطورة فما هي إلا حكايات قد روُيت من البعض ولكن التاريخ ومصادره أكدت من قبل البعض أنها حقيقة وليس مجرد أسطورة وأنه بالفعل تم مشاهدتها من المغامرون والرحالة.
    اقرأ أيضا :. السحر الأسود في أفريقيا وأعراضه والنجاة منه

    حقيقة لعنة الفراعنة ومن الذي اخترعها؟

    ما السبب وراء إطلاق أمازون بقبيلة نساء الأمازون

    ومن الجدير بالذكر أن كلمة أمازون التي قام نساء القبيلة بإطلاقها على أنفسهم هي واحدة من الكلمات الإغريقية القديمة والتي يتمثل معناها "بلا ثدي"، فعلى حسب ما تم ذكره أن نساء قبيلة الأمازون قاموا بقطع الثدي اليمين لكل منهم لكي يسهل عليهن إطلاق السهام بسهولة وهي بالطبع تعد العادة الأكثر وحشية بينهم حتى في أبنائهم من الإناث كانوا يقوموا منذ الصغر بكي ثديهم لكي يعجز واحد منهم على النمو ليسهل عليهم الحرب.

    متى نشأت قبيلة النساء المحاربات

    • نساء الأمازون المحاربات هم في الأصل سلالة من النساء المحاربات بالأساطير الإغريقية، وقد عاشوا في آسيا الصغرى، بالتحديد في منطقة تسمى "كابادوسيا".
    • ووفقًا لما جاء من قبل بعض الدارسين أن تلك القبيلة وُلدت خلال حرب الإغريق مع السكيثيين وهم الشعب الذي سكن شمال البحر الأسود فالنساء السكيثيات كانوا يقفوا بجوار أزواجهم ويحاربن معهم ومع أهلهم بالمعارك.
    • وما ورد عنهم أيضًا أنهم كانوا يلاقون الرجال بالحروب فقط وبعضهم من خلال زيجات مؤقتة مع شعوب مجاورة لهم "الجورجارينسيين" من أجل النسل.
    • وفي حال قامت المرأة بإنجاب ذكر قامت بقتله أو بإرساله لوالده، وفي حال أنجبت بنت قامت بتربيتها على فن الحرب والقتال.

    معتقدات تؤكد وجود نساء الأمازون المحاربات

    وعن التأكيد بوجود قبيلة نساء الأمازون فجاء كالآتي:

    • إشارات في الأدب الإغريقي القديم تدل على وجود نساء الأمازون "الأمازونيات"، مثل إن البطل الأسطوري الإغريقي "هرقل" قد قام بقتل أشهر ملكة أمازونية وهي "هيبوليتا".
    • وقد ذكر المؤرخ اليوناني الشهير "هيرودوت" أن قبيلة نساء الأمازون قد تواجدت بالفعل في حضارة اليونان القديمة".
    • جاءت اجتهادات من قبل بعض العلماء بأن النساء المحاربات هم جنود الفرس من الذكور ولكنهم تنكروا في هيئة نساء بعدما حلقوا لحاهم.
    • ووفقًا لما قام الشاعر الإغريقي المعروف "هوميروس" بذكره أن قبيلة نساء الأمازون قد حاربت خلال الحرب الطروادية، وخلالها قام "أخيل" وهو البطل الإغريقي بقتل "بنشسليا" وهي الملكة الأمازونية الأكثر جمالًا في ذلك الوقت.
    • إلى جانب ما تم العثور عليه من منحوتات إغريقية قديمة تؤكد وجود نساء الأمازون المحاربات في ذاك الوقت.
    • ومن الجدير بالذكر أن أقدم رسومات عُثر عليها لنساء الأمازون كانت عام 700 قبل الميلاد، وقيل عنهم من قبل المؤرخون أن مهنتهم كانت في الصيد والقنص وحياتهم متوقفة على القتال والحروب، ويحاولون تمثيل أجسادهم مثل الرجال ويلبسون ما يلبس الرجال.
    • ومع تردد الأقاويل وما يرويه المؤرخون بشأن وجود نساء الأمازون المحاربات من عدمه، وإذا كانوا حقيقة أم أسطورة فهو بالفعل لأمر يدعو إلى الاندهاش والبحث عن تفاصيل أكثر لمعرفة هؤلاء النساء الأكثر وحشية.
    اقرأ المزيد :. أغرب اسرار الفراعنة التي حيرت العالم

    أغرب العادات والصفات في البرازيل

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    أسباب فقدان الشهية وكيفية علاجها

    أغرب الأماكن على سطح الأرض

    كيفية التخلص من الطاقة السلبية واستبدالها بالطاقة إيجابية